عاجل

اعراض متلازمة ما بعد كورونا عديدة وأبرزها ألم العضلات




متلازمة ما بعد كورونا هي أعراض كورونا التي تستمر مع بعض المتعافين من الفيروس التاجي لفترة طويلة بعد التعافي، وقد حذر البروفيسور أنتوني فاوتشي، كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة الأمريكية، من أعراض كورونا طويلة الأمد في حوار أول أمس مع الجمعية الطبية الأمريكية (AMA)، وقال “نحن نعلم على وجه اليقين أن هناك متلازمة ما بعد كورونا، يشار إليها أحيانًا باسم” كوفيد طويل الأمد المزمن”، وقدم فاوتشي أبرز العلامات المؤكدة لمعرفة ما إذا كان لديك أي من أعراض كورونا طويل الأمد، وفقاَ لموقع “Eat”.

اعراض متلازمة ما بعد كورونا
 

الأعراض مستمرة وباقية بعد التعافي من الفيروس
 

قال فاوتشي لجيمس مادارا، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للجمعية الطبية الأمريكية: “نحن ندرس عددًا من المصابين بمتلازمة ما بعد كورونا التي تمولها المعاهد الوطنية للصحة الآن وهناك نسبة كبيرة من المتعافين يعانون من أعراض باقية تتجاوز بكثير ما تتوقعه بعد أي متلازمة فيروسية مثل الأنفلونزا وغيرها.


التعب
 

وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على 143 شخصًا مصابًا بـ COVID-19 وخرجوا من مستشفى في روما أن 53٪ أبلغوا عن التعب و 43٪ عانوا من ضيق في التنفس بعد شهرين في المتوسط ​​من بدء الأعراض”

ووفقًا لتقارير Nature أظهرت دراسة أجريت على مرضى في الصين أن 25٪ يعانون من خلل في وظائف الرئة بعد 3 أشهر ، وأن 16٪ لا يزالون منهكين.


ضيق في التنفس
 

ذكر موقع ” Hackensack Meridian Health”نحن نعلم أن كورونا يهاجم الرئتين ويسبب الالتهاب وهذا قد يترك الناجين يعانون من ضيق مستمر في التنفس، قد يعاني بعض الأشخاص الذين يتعافون من COVID-19 من سعال جاف أو ألم عند التنفس بعد المرض أولئك الذين اضطروا إلى وضع جهاز التنفس الصناعي قد يعانون من أعراض أكثر حدة.

إذا كنت مصابًا بـ COVID-19 وما زلت تواجه صعوبة في التنفس ، فتحدث إلى طبيبك حول تقييم رئوي للعلاج وإعادة التأهيل للمساعدة في إعادة بناء القوة.


آلام العضلات
 

بالإضافة إلى الأعراض الموصوفة للحمى والسعال وفقدان الرائحة، هناك آثار أخرى ، بما في ذلك التعب والطفح الجلدي والصداع وآلام البطن والإسهال، وفقًا لتقارير موقع ميديكال.

والأشخاص الذين يصابون بأشكال أكثر حدة من المرض يبلغون أيضًا عن ارتباك وآلام شديدة في العضلات وسعال وضيق في التنفس.


خلل التوازن
 

خلل في التوازن هو “خلل وظيفي في الأعصاب التي تنظم وظائف الجسم غير الطوعية  مثل معدل ضربات القلب وضغط الدم والتعرق” ، وفقًا لمايو كلينك.

قالت لورين ستيلز ، رئيسة Dysautonomia International ، “كل شخص مختلف قليلاً ، لكن بعض الناس يعانون من تسرع القلب المفرط، وهو معدل ضربات القلب السريع. بعض الناس يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو ارتفاع ضغط الدم أو الشعور بالدوار والدوار عند الوقوف، وهو عرض شائع جدًا عندما لا يعمل نظامك العصبي اللاإرادي بشكل صحيح “.


اضطرابات النوم
 

أفاد نصف المرضى الذين يتعافون من COVID-19 بأنهم يعانون من صعوبة في النوم كأحد الأعراض المستمرة في دراسة استقصائية لأكثر من 1500 شخص في مجموعة Survivor Corp (مصدر للناجين من COVID-19 مع أكثر من 100000 عضو) ، وفقًا لتقرير TODAY تبين. حوالي 16٪ أفادوا بأنهم ناموا أكثر من المعتاد.

ضباب الدماغ
 

ووصف الدكتور فوسي ضباب الدماغ بأنه “طريقة غير طبية لوصف نقص القدرة على التركيز وكذلك مشاكل في الذاكرة.

ضرر القلب
 

وقال فاوتشي “الشيء الآخر الذي نراه مثيرًا للفضول ومثيرًا للقلق إلى حد ما هو أنه كان هناك عدد من الدراسات لأشخاص تعافوا بالفيروس إما من مرض معتدل ، أو ربما مرض شديد يتطلب دخولهم المستشفى.

عندما أجرى مجموعة من أطباء القلب فحوصات التصوير بالرنين المغناطيسي للقلب، وجدوا أنه حتى في الأشخاص الذين لا تظهر عليهم أعراض ، فإن حوالي 60٪ منهم لديهم مؤشرات على وجود التهاب في القلب ليس له أي عواقب إكلينيكية نهائية ، والتي ستكون على ما يرام ، أو يمكن أن تؤدي إلى حدوث أشياء مثل الخدج ، وتصلب الشرايين.


المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى