عاجل

ما هو الأكل العاطفي؟ نصائح للتعامل معه والبدائل الصحية




الأكل العاطفي يحدث استجابة للتوتر أو الاكتئاب أو المشاعر السلبية التي تميل فيها إلى تناول أطعمة عالية السعرات الحرارية ذات قيمة غذائية منخفضة، فأي شيء من القلق المالي وضغوط العمل إلى المشكلات الصحية أو مشاكل العلاقات يمكن أن يؤدي إلى الأكل العاطفي.

يمنحنا الطعام إحساسًا بالاكتمال والشعور بالامتلاء ، ولهذا السبب عندما نكون بمفردنا أو نشعر بالضعف أو الوحدة ، فإننا نميل إلى تناول المزيد من الطعام، ووفقا لتقرير موقع ” onlymyhealth”عادة ما تكون كمية الطعام المستهلكة أكثر مما نأكله عادة.


 

لماذا يعتبر الأكل العاطفي غير صحي؟
 

الأكل العاطفي المرتبط بحالة معينة غير مناسب للصحة، فتناول الأكل بسبب الإجهاد يترك الكثير من الناس مستاءين أكثر من ذي قبل، وللتوقف عن الأكل العاطفي ، يمكن للمرء أن يبحث عن طرق أخرى للتعامل مع التوتر ، مثل العمل على هواياته ، أو قراءة الكتب ، أو إعداد نظام للتمارين الرياضية ، أو محاولة التأمل أو قضاء الوقت مع العائلة والأصدقاء. سيساعدهم ذلك على تحويل أذهانهم عن الجوع العاطفي ، وسيكونون قادرين على إدارة ضغوطهم وحتى الخروج منها بسرعة.

 

ما هو علم النفس وراء الأكل العاطفي
 

الجزء المؤسف هو أن الأكل العاطفي أو الأكل تحت الضغط لا يتحول إلى حل مناسب للتحديات التي تفرضها علينا الحياة، على الرغم من أنه قد يبدو حلًا مؤقتًا ، إلا أنه قد يتسبب في ضائقة طويلة الأمد مع مشكلات مثل السمنة.

 من حين لآخر ، فإن استخدام الطعام للاحتفال (كمكافأة) ليس بالضرورة أمرًا سيئًا، ومع ذلك ، تأخذ الأمور منعطفًا عندما يتبين أن الأكل هو آلية التأقلم العاطفي الأساسية ، حيث يكون الدافع الأول هو فتح الثلاجة كلما كان هناك توتر أو قلق أو ضغط أو اكتئاب. هذا يخلق حلقة غير صحية حيث لا يتم معالجة السبب الحقيقي للمشكلة.


الفرق بين الجوع العاطفي والجوع الحقيقى
 

الجوع الحقيقي والجوع العاطفي متشابهان تمامًا ، لكن يجب على المرء أن يعرف كيف يفرق بين الاثنين، فالرغبة العاطفية مفاجئة حيث تتوق فقط إلى أطعمة معينة وقد لا تشعر بالشبع بعد تناول وجبتك. من ناحية أخرى ، يتطور الجوع الحقيقي ببطء وتدريجي، وتشعر بالامتلاء بعد الأكل. لذلك ، يحتاج المرء إلى الاهتمام بجوعه وكيف يشعر بعد تناول الطعام.


نصائح للتعامل مع الأكل العاطفي
 

يمكن تحقيق الإلهاء عن الأكل العاطفي من خلال المشي السريع أو تشغيل الموسيقى المفضلة أو الدردشة مع الأصدقاء أو أي طرق صحية أخرى مناسبة.

اكتب مفكرة أو اقرأ كتابًا أو مارس بعض تمارين التنفس بالتنفس العميق، ستساعد العديد من الأنشطة عقلك على تخفيف التوتر من الطعام.

اجعل عقلك متيقظًا لما تأكله ؛ التحكم في تناول الطعام ؛ التخلص من الأطعمة غير المرغوب فيها من أرفف مطبخك ، والأهم من ذلك ممارسة الرياضة البدنية هي بعض الطرق لتجنب الانزلاق في فخ الأكل العاطفي.

ابحث عن طريقة للتعامل مع المشاعر السلبية لأن هذا هو أحد أسباب الأكل العاطفي، وبصرف النظر عن هذا ، يجب أن تستهلك الفواكه ، وعصائر الخضراوات ، والسلطات ، والفواكه ، والفواكه المجففة ، إلخ. سيساعدك هذا على أن تكون يقظًا وسعيدًا للعمل بشكل جيد.


بدائل صحية للأكل العاطفي

تقلل الشوكولاتة الداكنة من الأكل العاطفي: الشوكولاتة الداكنة هي أحد الأشياء التي لا تؤذي جسمك، احتفظ بها دائمًا في حقيبتك وتناول قطعة صغيرة كلما شعرت بالرغبة في ذلك. ابتعد عن الشوكولاتة الداكنة بالنعناع لأنها تحتوي على نسبة عالية من السكر.

استخدم بذور الشمر: هل تعلم أن شاي الشمر يقلل من الرغبة الشديدة لديك؟ يمكنك تناوله على شكل مسحوق مع الشاي والماء الدافئ (بعد العشاء)، وفي الوقت نفسه ، يعمل كمعطر للفم ، مما يعيق أيضًا شهيتك.

امنع الأكل العاطفي بالفواكه الطازجة: تحتوي الفواكه الطازجة مثل الموز والعنب والكيوي على سكريات طبيعية لا تزيد نسبة السكر في الدم وتحافظ على مستويات الأنسولين.

 


المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى